جامعة دبي تطرح برنامج ماجستير جديد في علوم البيانات

 جامعة دبي تطرح برنامج ماجستير جديد في علوم البيانات

طرحت كلية الهندسة وتقنية المعلومات في جامعة دبي برنامج ماجستير جديد في علوم البيانات. تم تصميم هذا البرنامج المقدم حديثًا لتزويد خريجي الجامعة بالمهارات اللازمة لنمذجة البيانات وتحليلها باستخدام الخوارزميات وبرامج الحوسبة القائمة على البيانات.

برنامج الماجستير الجديد فريد من نوعه لأنه يمزج بين المعايير الدولية وتخصيص الاحتياجات المحلية لمساعدة الطلبة على تطبيق مهاراتهم التحليلية وقدراتهم البحثية.  وتم اعتماد هذا البرنامج دوليًا من قبل مجلس الاعتماد الأكاديمي للهندسة والتكنولوجيا ومحليًا من قبل وزارة التربية والتعليم في دولة الإمارات.

كما صمم برنامج الماجستير في علوم البيانات لتزويد الطلبة بمستوى عالٍ من الإبداع والابتكار والحرفية في مجال تحليل البيانات والمجال الأوسع للحوسبة،وسيتمكن الخريجون من إظهار المهارات والمعرفة المطلوبة في القطاعين الخاص والحكومي. كما سيكونون قادرين على إظهار فهم التحليل الإحصائي وعمليات صنع القرار الآليةمن خلال الاستفادة من إدارة البيانات الضخمة وتقنيات التعلم الآلي.

وبدوره هنأ رئيس جامعة دبي الدكتور عيسى البستكي الكلية على إنجازها الجديد وقال نفتخر دائماً بإنجازات الكادر التدريسي في جامعة دبي الذي يعمل على تزويد الطلبة بالمعرفة والمعلومات والمهارات التي تخدمهم على المستوى الشخصي وعلى المستوى الفني والعملي والتطبيقي وبالتالي، سيكون طلبة جامعة دبي مستعدين لاغتنام الفرص الوظيفية المميزة في أبرز الشركات المحلية والعالمية.

وأشار إلى أن البرنامج يحتوي على منهاج قوي وفعال يرتكز على الخبرة العملية باستخدام مرافق ومختبرات تقنية المعلومات بالإضافة إلى المعامل البحثية والعملية لدى الجامعة .

 

وقال الدكتور سعد علي أمين رئيس قسم تقنية المعلومات إن جامعة دبي تولي اهتمامها الأكبر لطلبتها الموهوبين. وانطلاقاً من شعار الجامعة  “جذور محلية ، تطلعات عالمية” يعمل أعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية في كلية الهندسة وتقنية المعلومات باجتهاد متواصل  لتوفير تجربة تعليمية عالية الجودة ومميزة لطلبتنا.

كما نوهبدور أعضاء هيئة التدريس المتمرسين الذين يدعمون ويوجهون ويحفزون الطلبة على الإبداع والابتكار.

وأضاف أن هذه البرامج الحديثة والمتطورة تتماشى مع رؤية الجامعة وخططها الاستراتيجية لتلبية احتياجات سوق العمل شديد التنافسية وتمكين الخريجين من مواكبة التحول الرقمي في عالم الأعمال.