• Home »
  • مشاركات »
  • ضمن أمسيات منتدى مهنة التنفس الافتراضية الأسبوعية الدكتورة رجاء الحسن تقدم محاضرة حول الطلاق أسبابه والحلول وآثاره على الأسرة والمجتمع

ضمن أمسيات منتدى مهنة التنفس الافتراضية الأسبوعية الدكتورة رجاء الحسن تقدم محاضرة حول الطلاق أسبابه والحلول وآثاره على الأسرة والمجتمع

ضمن أمسيات منتدى مهنة التنفس الافتراضية الأسبوعية 

الدكتورة رجاء الحسن تقدم محاضرة حول الطلاق أسبابه والحلول  وآثاره على الأسرة والمجتمع

خاص ،منتدى مهنة التنفس متابعة سحر حمزة

أستضاف منتدى مهنة التنفس الافتراضي عبر موقع التواصل الاجتماعي وأتساب وذلك ضمن أمسياته الثقافية التي تعقد مساء كل سبت من الأسبوع بمتابعة ورعاية من رئيس المنتدى الدكتور حازم صيام  محاضرة تثقيفية بعنوان الطلاق وآثاره على المجتمع.

الدكتور حازم صيام شاعر عميد مهندسبوستر محاضرة الدكتورة رجاء الحسن2 د رجاء الحسن

واستهلت الأمسية باستعراض د حازم صيام لمسيرة المحاضرة الدكتورة رجاء الحسن  وعرض لمقتطفات من  السيرة الذاتية للمحاضرة وخبراتها كأخصائية اجتماعية ولدورها المجتمعي في نبذ العنف وحصولها على لقب سفيرة التسامح والسلام  تحدثت خلاله سفيرة السلام والتسامح الخبيرة الاجتماعية الأردنية  الدكتورة رجاء الحسن حول مفهوم الطلاق مشيرة في بداية حديثها بأن الطلاق   يعرف  بأنّه إنهاء الزواج بطريقة قانونيّة، ويتمّ في المحاكم عن طريق عرض القضيّة على القضاء وليس فقط انفصالاً علنيّاً بين الزوجين؛ وذلك بسبب عدّة أسباب تكون خاصّة بهما،

وقالت د الحسن أنه قد يقرّر الطلاق كلا الطرفين أو أحدهما، وعلى من يريد الطلاق الإدلاء بالأدلّة لدى المحكمة من أجل الحصول على ما يريده، ومن ثمّ تقوم المحكمة بالنظر في الأمر من أجل إصدار الحكم النهائيّ

وأكدت الدكتورة رجاء الحسن بأن هناك آثاراً جسيمة تقع على الأسرة والمجتمع نتيجة  الطلاق على المجتمع تعتبر الأسرة نواة كلّ المجتمعات، فيها تنهض أو تنتكس، وذلك يرجع إلى أهمية الأسرة وتأثيرها على أفرادها الذين يعتبرون جزءاً من المجتمع، ولذلك فإنّ انفصال بين الأم والأب يؤثّر على العائلة بشكل كبير، ممّا ينعكس على المجتمع ككل،

ونوهت د الحسن بأن للطلاق تأثيرات مجتمعية عدة مشيرة إلى أن من هذه التأثيرات: التأثير على الأطفال عادة ما يكون إنهاء الزواج صعباً جدّاً على الأطفال، وقد يأخذون وقتاً طويلاً من أجل تقبّل الأوضاع الجديدة، وقد يقود هذا بعض الأطفال وهم كثر إلى أن يلوموا أنفسهم على طلاق والديهم ممّا ينعكس سلباً على صحّتهم النفسيّة وعلى أدائهم في الحياة بشكل عامّ، فهم قد لا ينشئون منشأً صحيحاً بسبب غياب أحد الطرفين وهذا ما يؤثّر في سلوكياتهم مستقبلاً لغياب الأم أو الأب أو كليهما بسبب الانفصال بالطلاق.

وأوضحت بأن  من الآثار السلبيّة التي قد تظهر على الأطفال أيضاً هي أن يكونوا مرغمين على الاعتناء بإخوتهم الصغار، وهذا يعني إجبارهم على تحمّل المسؤوليّة منذ الصغر وهو ما لا يناسب طبيعتهم ولا طبيعة الحياة التي يحتاجونها.

وبينت بأن من أهم المحاور التي تؤدي إلى الطلاق انشغال كلا الزوجين عن الأسرة وعدم الاهتمام بالأولاد وتأثير مواقع التواصل الاجتماعي والأجهزة التقنية الحديثة التي تولد الغيرة بينهما وتسبب للخلافات بينهما إضافة إلى    التأثير على الشؤون الماليّة بالأسرة حيث  يؤثّر الطلاق بشدّة على الأمور الماليّة وخاصّة تلك المتعلّقة بالأسرة أو بالزوجين المنفصلين اللذين سوف تختلف حساباتهما الماليّة اختلافاً كبيراً بعد الطلاق، لحاجة المطلقة على أبناءها ونفسها وقد تضطر إلى أخذ المساعدات من المجتمع، لتلبي كافة حاجات أطفالها.

 وبينت الدكتورة الحسن بأنّ حضور الموظفين إلى أماكن عملهم دون أن يعملوا يكلّف الشركات أكثر من غيابهم عن العمل، لأنّ الموظّف يكون مشتّتاً بالتفكير في مسائل المنزل المتروك أو الأولاد الموجودين في البيت وغيرها من الأمور والمسؤوليّات التي تشغله مؤكدة  بأنّ الإحباط الذي يخلّفه الطلاق قد يستمرّ مع  الطفل نتيجة  نقص حنان الأم الذي يحتاجه  إلى أن يصبح عنيفاً في المستقبل بسبب حرمانه من أهمّ الأشياء في حياته، وقد يؤدي بالبعض إلى الانحراف عن الفطرة السليمة. بسبب انفصال الأم والأب وهذا الأثر لا يقتصر فقط على الأبناء بل إنّه يمتدّ ليشمل الآباء الذين قد يتعرضون لأمراض نفسيّة حادّة وجدّية إذا أثّر فيهم الطلاق بصورة كبيرة وغير محتملة، مؤكدة أن البناء الأسري الطبيعي هو الذي يحقّق للأسرة كلّها الاستقرار وبالتالي الراحة النفسية، ويبعد أفرادها عن مواجهة الإمراض النفسية التي أصبحت شائعة في هذا الوقت بسبب اختلال التوازن في كثير من الأشياء ومنها البناء الأسري بسبب الطلاق .

وتخلل المحاضرة نقاشات عديدة من قبل المتابعين وطرح أسئلة تتعلق بالحلول حيث نوهت الدكتورة رجاء الحسن إلى أهمية تغيير وضعية بعض قوانين الأحوال الشخصية التي لا تنصف الرجال والنساء في حال الانفصال مشيرة إلى قوانين بعض الدول العربية التي تحتاج لإعادة النظر بها لتصويب أوضاع المجتمع نتيجة قضايا الطلاق وتأثيره على المجتمع قاطبة .

وفي ختام المحاضرة أشاد الدكتور حازم صيام بما تم عرضه من محاور هامة حول أسباب الطلاق وآثاره الاجتماعية مثمنا دور د رجاء الحسن على توضيح العديد من القضايا المتعلقة به ومشيدا بجهود المشاركين في المحاورة والطرح خلال المحاضرة.

انتهى