• Home »
  • سيدات أعمال »
  • من منطلق المسؤولية المجتمعية وبدعم من رواد العمل التطوعي الاجتماعي في لبنان لمواكبة تداعيات جانحة كورونا مؤسسة الأمان الأهلية ببيروت تقدم معونات مادية ونقدية لأبناء بيروت

من منطلق المسؤولية المجتمعية وبدعم من رواد العمل التطوعي الاجتماعي في لبنان لمواكبة تداعيات جانحة كورونا مؤسسة الأمان الأهلية ببيروت تقدم معونات مادية ونقدية لأبناء بيروت

من منطلق المسؤولية المجتمعية وبدعم من رواد العمل التطوعي الاجتماعي في لبنان لمواكبة تداعيات جانحة كورونا  

مؤسسة الأمان الأهلية  ببيروت  تقدم معونات مادية ونقدية لأبناء  بيروت

خاص ،بيروت

نفذت  مؤسسة الأمان الأهلية  في لبنان من ضمن استراتيجياتها في خدمة العمل التطوعي الاجتماعي الخيري ترجمة للمسؤولية المجتمعية التي تتبناها إزاء المجتمع المحلي في لبنان أعمالا خيرية تطوعية مجتمعية تجسدت في تقديم  دعم مادي وعيني   لعدد من الفقراء والمحتاجين والمعوزين  في العاصمة اللبنانية في  بيروت ضمن سلسلة المساعدات العينية والمادية التي تقدمها لفئات عديدة من الفقراء والأيتام والمعوزين ضمن خططها السنوية لمحاربة الفقر وتحقيق التكافل الاجتماعي بين أفراد المجتمع في بيروت .

وقالت رئيفة الداعوق مسئولة العلاقات العامة والإعلام في المؤسسة ان جهود المؤسسة مستمرة نظرا للظروف الصعبة التي يمر بها لبنان في ظل جانحة كورونا وتردي الوضع الاقتصادي الذي جعل نصف أفراد المجتمع بلبنان تحت خط الفقر وتحت الحاجة .

 وأشارت الداعوق  إلى أن المؤسسة قام بتوزيع المعونات الغذائية وبعض المساعدات المادية للعديد من الأسر الفقيرة في بيروت  مشيدة بما قدمه رجل الأعمال الأستاذ جميل طاهر وما تقوم به العلاقات العامة بالمؤسسة من جهود خيرية لمساعدة أبناء بيروت في ظل الظروف الراهنة الاقتصادية وما تواكبه من تداعيات جانحة كورونا مثمنة جهود كافة المتبرعين للمؤسسة والمتطوعين في خدمة العمل الاجتماعي التطوعي لخدمة أبناء بيروت سنويا في كافة الظروف والأحوال والمناسبات .

انتهى