• Home »
  • أخبار »
  • عملاً بتوجيهات القيادة الرشيدة بضمان مقومات السلامة للجميع موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات تطلق حملة شاملة لتطعيم موظفيها وعائلاتهم ضد كوفيد‑19

عملاً بتوجيهات القيادة الرشيدة بضمان مقومات السلامة للجميع موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات تطلق حملة شاملة لتطعيم موظفيها وعائلاتهم ضد كوفيد‑19

عملاً بتوجيهات القيادة الرشيدة بضمان مقومات السلامة للجميع

موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات تطلق حملة شاملة لتطعيم موظفيها وعائلاتهم ضد كوفيد‑19

محمد المعلم: “تضافر الجهود والعمل المشترك عنوان رئيس للمرحلة وركيزة أساسية للتغلب على الآثار السلبية للجائحة”

الحملة تأتي في إطار  حرص الشركة على حماية صحة موظفيها وضمان أعلى مستويات رضاهم وتأكيد استمرارية أفضل الخدمات المقدمة لعملائها

توفير اللقاح لأكثر من 10 آلاف موظف وموظفة وعائلاتهم، وتطعيم نحو 800 شخص في اليوم الواحد 

  عملاُ بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بتوفير الضمانات التي تكفل لمجتمع دولة الإمارات السلامة والحفاظ على صحة أفراده، أطلقت موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، حملة تطعيم شاملة لموظفيها وعائلاتهم ضد فيروس كورونا المستجد ، وذلك ضمن مساعيها المتواصلة لحماية صحة وسلامة فريق عملها، وكجزء من جهودها، لتوفير بيئة عمليات آمنة لهم ولأسرهم.

وقد تم استكمال الترتيبات الخاصة بإنشاء مركزين للتطعيم في ميناء جبل علي، بالتنسيق مع وزارة الصحة ووقاية المجتمع؛ حيث تتولى شركتا “بيور هيلث” و”ميدي كيو هيلث كير” مهام تشغيل المركزين. وقد أثمر تضافر جهود الكفاءات المتميزة من فريق عمل موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، بتسريع تشييد المركزين وتجهيزهما بأحدث المعدات خلال وقت قياسي لم يتجاوز خمسة أيام.

وتهدف الشركة حاليًا إلى تطعيم أكثر من 10 آلاف موظف وموظفة وأفراد عائلاتهم، ويقدر الآن عدد الأشخاص الذين يتم تطعيمهم يوميًا بأكثر من 800 شخص.

وقال محمد المعلم، المدير التنفيذي ومدير عام موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات: “عملاً بتوجيهات القيادة الرشيدة والتزامًا من موانئ دبي العالمية التي تعد شريكاً رئيساً ضمن التحالف اللوجستي لتوزيع اللقاحات وضمان تسريع وتيرة تسليم شحناته حول العالم، فإننا نسعى إلى إتاحة وتوفير اللقاحات لمكافحة الجائحة. وباعتبارنا ممكنًا للتجارة في المنطقة والعالم، فقد استطعنا مواجهة جميع التحديات والحفاظ على انسيابية تدفق التجارة خلال ذروة الإغلاق والحجر الصحي، ونجحنا في ضمان حصول الأفراد والمجتمعات على الإمدادات الحيوية، والتي تعد لقاحات كوفيد-19 الآن جزءًا منها.”

وأضاف المعلم: “لا يسعني سوى الإشادة بجهود وزارة الصحة ووقاية المجتمع، وشركتي “بيور هيلث” و “ميدي كيو هيلث كير”، على الدعم والتعاون اللامحدود من أجل إنجاح هذه الحملة، في الوقت الذي تم فيه توفير أكثر من 4.2 مليون جرعة من اللقاح في دولة الإمارات العربية المتحدة، ما يرفع نسبة توفير الجرعات إلى 42.48 لكل 100 شخص. ومع تحقيقنا أداءً استثنائيًا في هذا الشأن، يتوجب علينا ألا ننسى أن تعاضدنا وعملنا المشترك هو العنوان الرئيس للمرحلة، والركيزة الأساس للتغلب على الآثار السلبية للفيروس.”

من جهته، قال نبيل قائد، مدير إدارة الموظفين والشؤون الإدارية في موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات: “نعتبر موظفينا الثروة الحقيقية لمؤسستنا، وعماد العمل فيها؛ فهم يعملون بلا كلل وبدون توقف على مدار الساعة، لضمان استمرار عملياتنا وتقديم أفضل الخدمات لعملائنا. وسلامتهم والحفاظ على صحتهم أمور تأتي على رأس أولوياتنا. وعبر حملة التطعيم هذه، نسعى إلى إيجاد بيئة عمل آمنة؛ لأن تحقيق رضا موظفينا ورعايتهم من الناحية الصحية، غاية استراتيجية نعمل على تحقيقها، وهو ما يعد ركنًا أساسًا من منهجيتنا كممكن رائد للتجارة الذكية في المنطقة.”

وكانت موانئ دبي العالمية قد أعلنت عن إطلاق شراكة واسعة النطاق لدعم توزيع لقاحات كوفيد-19 عالميًا بالتعاون مع منظمة اليونيسف، وتأمين وصول الإمدادات المتعلقة بالتطعيم إلى البلدان منخفضة الدخل، والمجتمعات الأقل حظاً ضمن البلدان متوسطة الدخل، إذ سيتم توظيف قدرات موانئ دبي العالمية ومحطاتها، بما فيها مرافق مينائها الرئيس في جبل علي، لشحن وتخزين وتوزيع الإمدادات الطبية الخاصة بحملة تطعيم كوفيد-19، مثل الحقن وصناديق الأمان الطبية.

– انتهى-