• Home »
  • أقتصاد وسياحة »
  • (مطارات دبي تنظم جلسة حوارية ضمن فعاليات “الإمارات تبتكر 2021 “) *جمال الحاي:”اهتمام مطارات دبي بالابتكار ما هو إلا ترجمة عملية للرؤية الحكومية “

(مطارات دبي تنظم جلسة حوارية ضمن فعاليات “الإمارات تبتكر 2021 “) *جمال الحاي:”اهتمام مطارات دبي بالابتكار ما هو إلا ترجمة عملية للرؤية الحكومية “

 

مطارات دبي تنظم جلسة حوارية ضمن فعاليات “الإمارات تبتكر 2021 

*جمال الحاي:”اهتمام مطارات دبي بالابتكار ما هو إلا ترجمة عملية للرؤية الحكومية “

أظهرت التحديات التي فرضتها جائحة فيروس كورونا المستجد “كوفيد- 19” بوضوح أهمية الإبداع والابتكار الذي لا يحدث بشكل مستقل وإنما يتطلب جهودا موجهة بهدف خلق فرص وبناء القدرات والمواهب المبتكرةوتوظيفها،انطلاقا من الاهتمام الكبير الذي توليه دولة الأمارات في ظل قيادتها الرشيدة لأصحاب الهمم وتزامنا مع شهر الإمارات للابتكار نظمت مؤسسة مطارات دبي جلسة حوارية افتراضية بعنوان: “دور الابتكار في استشراف التجربة المستقبلية لأصحاب الهمم – الحياة بعد “كوفيد- 19″وذلك بالتعاون مع هيئة تنمية المجتمع وهيئة الصحة بدبي ونادي دبي لأصحاب الهمم.

و تم خلال الجلسة تثمين جهود الدولة في دعم ورعاية أصحاب الهمم وبالأخص خلال جائحة فيروس كورونا المستجد ” كوفيد-19″ بما يضمن عدم تعطيل الحياة الطبيعية قدر الإمكان، بالإضافة إلى تسليط الضوء على دور الابتكار في الاستعداد للتصديلأية أزمات مستقبلية على أعلى مستوى وبكفاءة عالية من خلال التخطيط الاستراتيجي طويل الأمد، كما ناقشتالجلسة عدد من المحاور المتنوعةمنها توظيف التكنولوجيا المتقدمة في تحسين تجربة ذوي الهمم وأهمية إعادة النظر في السياسات والتشريعات في ضوء المتغيرات الحالية.

من جانبه، صرح سعادة جمال الحاي، نائب الرئيس في مؤسسة مطارات دبي: “أن تنظيم مثل هذه الفعاليات من شأنه دفع عجلة الجهود الحكومية بهدف الإدماج والتمكين المجتمعي الكامل لأصحاب الهمم”،وأضافالحاي”أن اهتمام مؤسسة مطارات دبيبتعزيز ثقافة الابداع والابتكار ما هو إلا ترجمة عملية للتوجهات الحكومية بجعله منهج عمل وأسلوب حياة، وذلك من خلال بناء الشراكات المؤسسية وتطوير الاستراتيجيات وخطط العمل الوطنية بما يتوافق مع الأسس العملية والعالمية”.

 من جانبها، استعرضت الدكتورة منال تريم المدير التنفيذي لقطاع خدمات الرعاية الصحية الأولية جهود القطاع الصحي من خلال عدد من المبادرات الموجهة لأصحاب الهمم ومقدمي الرعاية، حيث حرصت الهيئة على تقديمها وفقا لأعلى مستويات الصحة والسلامة.

كما أكد الدكتور حسين مسيح خبير قطاع التنمية والرعاية الاجتماعية في هيئة تنمية المجتمع أنالتزامالهيئة برعاية وحماية ودمج أصحاب الهمم ثابت بشتى الظروف والمتغيرات، لكننا على وعي تام أن تكاتف الجهات وتعاونها فيما بينها ضرورة ميدانية انطلاقا من مبدأ أن رعاية هذه الفئة مسئولية الجميع.

فيما قال سعادة ماجد العصيمي سفير اليونيسيف ورئيس اللجنة البارالمبية الآسيوية والمدير التنفيذي لنادي دبي لأصحاب الهمم:” أن الاهتمام الذي تحظى به رياضة أصحاب الهمم من قبل القيادة الرشيدة ظل يمثل مصدر إلهام لها، مبيناً أن دعم القيادة في دمج وتمكين أصحاب الهمم كان وراء انجازاتهم في كافة المجالات”، كما أشار على أهمية إشراك أصحاب الهمم في تصميم تجربتهم المستقبلية، ووجه العصيمي شكره لمؤسسة مطارات دبي مبيناً أن هذه المبادرة ليست بغريبة على هذه المؤسسة الرائدة حيث تعد مطارات دبي من الجهات السباقة في تطبيق أعلى معايير البيئة المؤهلة لأصحاب الهمم في كافة مرافقها.

كما شهدت الجلسة الحوارية نقاشات عدة حول عدد من الأفكار المستقبلية التي من شأنها تقديم تجربة مثلى ومبتكرة لأصحاب الهمم.

انتهى