• Home »
  • مجتمع »
  • جمعية الإحسان الخيرية ترصد 40 مليون درهم لحملتها الرمضانية 2021

جمعية الإحسان الخيرية ترصد 40 مليون درهم لحملتها الرمضانية 2021

جمعية الإحسان الخيرية ترصد 40 مليون درهم  لحملتها الرمضانية 2021

أعلنت جمعية الإحسان الخيريةعن حملتها الرمضانية التى تطلقها سنويا مع بداية الشهر الفضيل والتى تستهدف تنفيذ حزمة مشاريع خيرية وإنسانية بقيمة 40 مليون درهم، موزعة على المشروعات الخيرية وفق أجندتها الاستراتيجية للمشروعات الخيريةانطلاقاً من تعزيز الدور المجتمعي والعمل الإنساني للجمعية التى  سعت منذ نشأتها إلى دعم الفئات المستحقة من خلال البرامج الخيرية لتصب جميعها في خدمة المحتاجين وذوي الدخل المحدود وذلك  بالدعم  والمساندة لرفع مستوى المعيشة لديهم.

الحملة الرمضانية جمعية الإحسان الخيرية

ومن المشاريع الإنسانية التى وضعتها جمعية الإحسان ضمن اولوياتهافي الحملة الرمضانية والمتمثلة في الجانب الاجتماعي مشروع زكاة المال التى تدعم الغارمين وتسديد متأخرات المساكن والمصروفات الدراسية  والمتعثرين ماديا وكذلك المير الرمضاني الذي يؤمن المواد الغذائية الأساسية ضمن سلة غذائية متنوعة على الأسر المتعففة بالاضافة إلى مشروع إفطار صائم من خلال توزيع الوجبات على العمال والأسر في عجمان ورأس الخيم والفجيرة وفي المناطق التي يكثر فيها وجود العمال كالمناطق الصناعية، متخذين كافة الإجراءات والوسائل الإحترازية التي تتبعها الدولة لحماية الأخرين والحفاظ على سلامتهم ، كما تضم الحملة مشروع زكاة الفطر النقدية التي يتم تحصيلها من المحسنين وإيصالها لمستحقيها حسب الضوابط الشرعية وفي الوقت المحدد لها، كما تشمل مشروع سقيا الماء المبرد الذي يوزعفيالمساجد عقب الصلاة إلى جانب مشروع كسوة العيد الذي يستفيد منه شريحة كبيرة من الأسر المتعففة والأيتام ومحدودي الدخل وذلك للمساهمة في تخفيف الثقل عن كاهلهم  وإدخال الفرحة إلى قلوب الأيتام الذين تكفلهم الجمعية ولرسم الابتسامة على وجوههم وغرس السعادة في نفوسهم.

هذا إضافة الى مجموعة من المبادرات التي ستنفذها الجمعية في الشهر الفضيل تماشياً مع الإجراءات الإحترازية للحد من جائحة كورونا بإيصال المواد الغذائية والمير الرمضاني لمستحقيها وبإشراف مجلس تنسيق العمل الخيري بالإمارة .

وأشادت  جمعية الإحسان الخيرية بالشركاء الاستراتيجيين من المحسنين الذين يدعمونمشاريع الجميعة ومبادراتها في كافة أنحاء الدولة، معربة عن الشكر إلى كافة الجهات الحكومية والخاصة التي تضافر جهودها لمساعدة المحتاجين وذوي الدخل المحدود .

 انتهى