• Home »
  • سيدات أعمال »
  • لنعيشها بحب عنوان جلسة حوارية ” قهوتنا الايجابية ” لمبادرة بصمات إيجابية النسائية في الإمارات شاركت بها عدد من الملهمات مع تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية بالسلامة العامة

لنعيشها بحب عنوان جلسة حوارية ” قهوتنا الايجابية ” لمبادرة بصمات إيجابية النسائية في الإمارات شاركت بها عدد من الملهمات مع تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية بالسلامة العامة

لنعيشها بحب عنوان جلسة حوارية ” قهوتنا الايجابية ” لمبادرة بصمات إيجابية النسائية  في الإمارات

شاركت بها عدد من الملهمات  مع تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية بالسلامة العامة

عجمان ،خاص

بتنظيم من  مبادرة بصمات ايجابية بالإمارات برئاسة المدربة لانا القطان  عقدت صباح  أول أمس  الخميس الفائت  جلسه حوارية بعنوان “لنعيشها بحب “بمشاركة عدد  من أعضاءها بالإمارات  من ملهمات الطاقة الإيجابية على كورنيش عجمان تحدثت فيها الكوتش سهير عليان وتابعها كل من ميلاء محمد أسامة  وحماس جار الله وإسراء مسعود ونسرين نمر و نيرمين عوف والإعلامية سحر حمزة مع تطبيقهن جميعهن   لكافة الإجراءات الاحترازية بالسلامة العامة.

وخلال الجلسة طرحت الكوتش سهير  عدة محاور عليهن  من أبرزها التركيز على دور المرأة في المجتمع الإمارات خاصة والعربي عامة ،وكيف يكون دورها إيجابيا بين أفراد أسرتها بحرصها على  غرس قيم المحبة والتعاون بين أفراد الأسرة من خلال دورها في  أحداث التغيير الايجابي المطلوب  في نوعية الحياة لهم مع استخدام التاءات  الثلاثة التي هي التعديل في السلوك والتكييف مع الظروف ألراهنه وتجنب أصدقاء السوء وأعداء النجاح والابتعاد عن الأفكار السلبية وعدم الشعور بالإحباط مع الدعوة للوعي بما يجري حولنا ،والتكيف معه بما يناسب أفراد المجتمع والمقربين من أحبتنا .

وأشارت الكوتش سهير أن هذا يأتي من خلال حسن الاختيار لأصدقائنا والرضي بما كتب الله  لنا وترك سمات التسلط ورفض الرأي المتطرف وعيش اللحظات الايجابية لنسعد من حولنا مع التركيز على المعاني الإنسانية واتخاذ قرارات ايجابية والوعي بما يجري حولنا من ردود فعل إيجابية وغير  ايجابيةاحيانا ،مؤكدة بأنه  لكل فعل رد فعل ايجابي أو سلبي لهذا يجب علينا العيش بحب كي يعيش الجميع بسعادة  وحب نتعايش معه بحياتنا .

وتخلل الجلسة الحوارية طرح آراء إيجابية شاركت بها  كل واحده منهن  بوجهة نظرها حول ما طرح من محاور  خلال الجلسة البناءة التي حفزتهن على النقاش والمحاورة .

وفي الختام قدمت  المدربة  لانا القطان  رئيس ومؤسس المبادرة   هدايا رمزية  لكل واحده منهن عبارة عن شعار السعادة ومخبوزات صحية  مقدمة  من راعي المبادرة ” خبز الريف – بالإمارات”وهي  إحدى الجهات الراعية لمبادرة بصمات ايجابية التي انطلقت في الإمارات قبل خمسة سنوات بمبادرة من المستشارة ومدربة في تطوير الذات والمشاريع الصغيرة   لانا القطان  بمشاركة عدد من السيدات اللواتي يقدمن خدمات اجتماعية تطوعية   في العديد من إمارات الدولة

-انتهى-