• Home »
  • أقتصاد وسياحة »
  • في أول حديث صحفي لمعالي وزير السياحة بمملكة أتلنتس الحديثة نديم الشمالي: نعمل على تأسيس دولة تعبر عن طموحنا ،تكون نظيفة من الحروب والقتال والتلوث والاحتكار والأنظمة الدكتاتورية

في أول حديث صحفي لمعالي وزير السياحة بمملكة أتلنتس الحديثة نديم الشمالي: نعمل على تأسيس دولة تعبر عن طموحنا ،تكون نظيفة من الحروب والقتال والتلوث والاحتكار والأنظمة الدكتاتورية

في أول حديث  صحفي  لمعالي وزير السياحة بمملكة أتلنتس الحديثة

نديم الشمالي: نعمل على تأسيس  دولة تعبر عن طموحنا ،تكون  نظيفة من الحروب والقتال والتلوث والاحتكار  والأنظمة الدكتاتورية

دبي ،حصري وخاص  ،سحر حمزة

أكد معالي نديم الشمالي وزير السياحة في مملكة أتلنتس الحديثة ، بأنه يعتبر نفسه ذاك   الإنسان السياسي الطموح الذي يطمح أن يغير في بلاده الأم في” لبنان “منوها أنه يؤمن بنبذ الطائفية والمذهبية القاتلة فهو  من الجيل الذي عاش الحرب اللبنانية ورأى  مآسيها ،وحاول أنا ومجموعة من الشباب أن نكون نواة للتغيير، إنما للأسف بقينا نضيء شمعه في هذه العتمة الحالكة ولكي لا أطيل الكلام عن لبنان سأنتقل فورا إلى الحديث عن مملكة اطلنتس الجديدة من خلال التواصل الاجتماعي والتكنولوجية الرقمية  الحديثة، التي قربت المسافات بين كافة الشعوب في أنحاء العالم.

علم مملكة أطلنتس الإفتراضيةمعالي وزير السياحةمعالي وزير السياحة نديم الشمالي

بداية الحكاية
وقال معالي الوزير نديم الشمالي في حديث صحفي افتراضي عبر موقع التواصل الاجتماعي الواتساب  :”لقد تواصلت مع عدد كبير من الأصحاب والأصدقاء المثقفين في جميع الدول العربية والإفريقية  وعرضت عليهم فكرة تأسيس مملكة أتلنتس حيث كانت الفكرة هي إنشاء دولة تعبر عن طموحنا دولة نظيفة من الحروب والقتال والتلوث والاحتكار  والأنظمة الدكتاتورية “.
وأضاف معالي الشمالي :”وكان حلم جميل بدأنا نتكلم عنه وكأنه حقيقة حتى وصلني عبر الانترنت عن مجموعة من العرب والأفارقة والأجانب بأنهم يقومون بإنشاء دولة اسمها مملكة اطلنتس بحثت عنها وجدتها دولة فقدت عن وجه الأرض منذ ثلاثة آلاف  عام ،وهم يريدون إعادة إحيائها، تكلمت معهم وكلموني أنهم قدموا طلب للأمم المتحدة ،وطلب منهم إعطاء شهادة الجنسية إلى أكثر من عشرة آلاف شخص متنوعين من جميع دول العالم ،وكان تواصلي حينها مع رئيس وزراء المملكة الدكتور محمد ألعبادي هو رجل صادق صدوق أردني دبلوماسي سابق  ،واقتنعت بالفكرة بعد أن تناقشنا بجميع الأمور ،وأين ستنشأ الأرض الحكومية للمملكة وغيرها”.
وأردف الشمالي :”أحببت الفكرة ولي شرف التجربة والمجازفة فتم تعيني سفيراً  في لبنان وكلفت بمهمة انتقاء مواطنين وتعبئة طلبات لهم لاكتسابهم شهادة المواطنة للمملكة وهنا كانت المفاجئة الكبرى لي حيث كان  الإقبال على التسجيل غير طبيعي من لبنان وسوريا واليمن والأردن ومن جميع الدول العربية بشكل لا يوصف وأصبحت اشعر بإدخال الفرحة والأمل إلى  الكثير من العوائل  المحطمة في بلادها . طبعا كان الاتفاق مع دولة رئيس الوزراء الدكتور محمد ألعبادي على ان طلبات الجنسية تكون بشكل مجاني تمام لذلك بعد أن شعرت بإدخال الأمل والفرحة للناس أصبح طموحي أن نصل إلى هذا الحلم الرائع لدرجة أنني أعطيتها الكثير من وقتي وجهدي ومن خلال عملي الدؤوب تم تعيني وزير السياحة في المملكة الافتراضية حتى الآن” .
أهمية السياحة وترويجها للمملكة الجديدة 
وقال معالي نديم الشمالي وزير السياحة في مملكة أتلنتس :”إن للسياحة أهمية كبيرة على الصعيد المحلي والدولي، ولها أهمية في مختلف مجالات الحياة الاقتصادية والثقافية والاجتماعية وغيرها، وفيما يلي  الأهمية الاقتصادية وتظهر من خلال ما يلي: إيجاد فرص عمل: تعمل السياحة على توليد العديد من فرص العمل، وذلك من خلال ربطها للعديد من القطاعات بعضها ببعض. تدفق رؤوس الأموال الأجنبية: تعمل على توفر العملة الأجنبية من خلال ما يلي: استثمارات رؤوس الأموال الأجنبية في قطاع السياحة. المدفوعات السياحية التي تأخذها الدولة من خلال إعطاء تأشيرات الدخول للدولة. تحويل العملات. الإنفاق اليومي للسائحين على الخدمات والمنتجات السياحية. الأهمية الاجتماعية وتظهر من خلال ما يلي: تعتبر السياحة مطلب اجتماعي مهم من خلال مساعدة الأشخاص على أخذ فترة للنقاهة واستعادة النشاط. تساهم السياحة في تقليل مستويات البطالة، ورفع مستويات المعيشة. الأهمية الثقافية وتظهر من خلال ما يلي: تعتبر السياحة من العوامل التي تساعد على الاتصال وتبادل الثقافات بين الشعوب. الأهمية السياسية وتظهر من خلال ما يلي: تحسّن السياحة من العلاقات بين مختلف الدول. تساهم السياحة في حلّ الكثير من المشاكل السياسية وذلك لما تخلّفه من آثار إيجابية في القطاع السياحي”
نبذة عن دولة أتلنتس الافتراضية
وفي حديثه بالتفصيل حول تأسيس وإطلاق الفكرة إلى حيز التنفيذ ،أكد  أنه تم  إنشاء وتأسيس  مملكة أتلنتيس:”لقد أوشك الخيال أن يكون حقيقة ويصبح الحلم واقع وتشرق الشمس على مملكة اطلنتس التي طالما سعي أصحابها لتكون من الوجود، و كما يقول الملك هارون أيدن أن مملكة أطلنتس الجديدة هي عبارة عن رؤيا حضارية متقدمة تسعى لإيجاد حلول مستدامة لجميع القضايا المهمة التي فرضت نفسها كتحد واضح وشامل للبشرية وتوفير ما يلزم من غذاء ودواء وحياة كريمة للجميع دون استثناء عن طريق تطبيق آليات تنمية شاملة ومستدامة تستهدف كافة الدول من خلال استثمارات واسعة ومربحة وفي ذات الوقت تخدم جميع السكان بطريقة تصاعدية ومستدامة في النمو أفقيا وعاموديا بحيث تعمل على التنمية البشرية فكريا وعلميا وثقافيا وفي ذات الوقت تعمل على التنمية الاقتصادية والبيئية من جوانبها المختلفة صناعيا وزراعيا وبنية تحتية مستدامة وقادرة على استيعاب المتغيرات وفي ذات الوقت تكون على شكل متطور تكنولوجيا لنقل الدول والمجتمعات إلى الحالة الذكية في البنى التحتية والبنى البشرية لتنسجم حالة التطور ما بين المجتمع والبيئة بشكل متناغم ودون تعارض في مصالح جانب مع جانب آخر بل بالتوازي ما بين البيئة والبنية التحتية والمجتمع لكي تكون المجتمعات مزدهرة اقتصاديا وثقافيا وعلميا استباقا لعملية الزيادة الطبيعية في عدد سكان الكوكب وتمهيدا لعيشهم بحرية وكرامة ورفاهية وفي ذات الوقت الحد من الفقر والبطالة .
وبين  بأن تبادر  وتطرح مشروع تأسيس وإنشاء مملكة أتلنتس  الجديدة التي  تطرح نفسها كمملكة عالمية ذات بعد إنساني شامل لا تفرق في سياساتها التنموية والفكرية والعلمية بين أحد من الشعوب ولا بين أحد من أفراد المجتمع نفسه من حيث العرق أو اللون أو المعتقد الديني بل هي مملكة عامة في طرحها تبحث عن المنفعة الشاملة دون تمييز كونها مملكة تعتمد المبادئ الإنسانية في تكوينها.
وقال معالي الوزير الشمالي بأن دولة رئيس الوزراء الدكتور محمد ألعبادي  قال  حول تأسيس المنطقة :” بأن فكرة إنشاء المملكة بدأت بالظهور على أرض الواقع  بعد أن تم إطلاق مملكة أتلنتس  الجديدة رسميًا في السادس عشر من أغسطس 2021 من قبل جلالة الملك هارون أيدن ملك مملكة أطلانتس الجديدة ومعالي د. محمد ألعبادي رئيس الوزراء، من خلال التوقيع على اتفاقية لإنشاء مملكة أتلنتس  الجديدة التي أصبحت  واقعا على حيز الوجود وسيكشف تفاصيلها تباعا في تصاريح إعلامية مستقبلية ..
وقال   معالي نديم الشمالي وزير السياحة لمملكة أتلنتس :”بأن فكرة تأسيس المملكة  الجديدة جاءت من خلال عمل جماعي نخبوي مكون من عدة أشخاص ذوي رؤيا فكرية ثقافية وعلمية وخبراء وعلماء وكتاب وباحثين معروفين وعلى مستوى عالي من المصداقية والشفافية وأصحاب رؤيا مستقلة فكريا تهدف لبناء مكون ثقافي معرفي وعلمي يأخذ بيد المجتمعات نحو خطوة متقدمة من التنمية الفردية والجماعية فكريا وعلميا وثقافيا ليكونوا على مستوى عالي ورفيع من المعرفة والعلم والفكر المستنير الذي يجعل منهم نواة خطة التنمية المستدامة اقتصاديا واجتماعيا وبيئيا بحيث تتحقق أهداف التنمية المستدامة من خلال العنصرين الأساسيين وهما الفرد والبيئة الاقتصادية والثقافية مما سيخلق واقعا متقدما يمكن المجتمع من الانتقال نقلة نوعية نحو التطور لتحقيق الدولة الذكية بكامل مكوناتها ومرافقها حيث تستقبل مملكة أتلنتس  الجديدة الآن طلبات المرشحين الراغبين بأن يكونوا مواطنين أتلنتيسين  وهم سيتمتعون بكامل الحقوق والواجبات في المملكة من خلال حصولهم على جنسية المملكة مجانا.
 
وأكمل الوزير الشمالي حديثه بقوله :”كما وتُعتبر السياحة واحدةً من الوسائل المهمّة التي تُساعد على تحقيق تبادل الحوار الثقافي بين المجتمعات، حيث يتعلّم السياح كيفية التعامل باحترام، وتسامح، وحب مع بعضهم البعض، كما أنّها تُساعد في نشر جمال، وثقافة، ولغة، وفن، وتاريخ البلد المستضيف، إذ يُمكن للسياح تعلّم البعض منها ونقلها إلى الدول الأخرى التي يقومون بزيارتها.  أهمية السياحة للفرد تُقدّم السياحة العديد من الفوائد للأفراد، فهي تُساعدهم على تكوين صداقات جديدة في الأماكن التي يزورونها، كما تُساعدهم في بناء شخصياتهم، وإكسابهم المزيد من الحكمة، وتوسيع آفاق تفكيرهم، وتُعلّمهم لغات جديدة، فضلاً عن أهميتها في شعور الأفراد بالسعادة لكونهم سيواجهون المزيد من التحديات، ويختبرون أشياء جديدة لم يسبق لهم اختبارها.
وقد الوزير الشمالي شرحا مستوفيا حول أهداف التنمية المستدامة في تأسيس اقتصاد وبناء المملكة مشيرا إلى  أن الهدف هو تحقيق التنمية المستدامة فيها من خلال تحقيق أهداف هامة  لافتا بأنها هي عبارة عن سبعة عشر جزءً من خطة عمل للناس المنتسبون إليها موجودة على الكوكب لتحقيق النمو الازدهار المطلوب ، منوها أنها تسعى إلى تنفيذ خطة العمل هذه أيضًا إلى تعزيز السلام العالمي والحرية الأكبر.
وبين بأن مملكة أتلنتيس  الجديدة تدرك أن القضاء على الفقر بجميع أشكاله وأبعاده هو هدف رئيسي لها  ، بما في ذلك الفقر المدقع ، مؤكدا أنه هو أكبر تحدي عالمي ومتطلب لا غنى عنه لتحقيق التنمية المستدامة، مؤكدا بأن المملكة تعتزم  تحرير الجنس البشري من طغيان نقص التعليم والفقر والرغبات المحرومة  وشفاء كوكبنا وتأمينه ليعيش أبناء مملكتنا بسعادة وسلام وآمان .
مملكة أتلنتس
“عبارة عن دولة قيد التأسيس والإنشاء وهي ذات سيادة لا مركزية وذات نظام ملكي دستوري ديمقراطي مبني على أساس مؤسساتي”.
*المكتب الإعلامي لوزارة السياحة في مملكة اطلنتس الجديدة