ومضة رمضانية آية وإعجاز قرآني للدكتور محمد فتحي راشد الحريري

ومضات رمضانية

آية واعجاز قرآني

بقلم الدكتور محمد فتحي راشد الحريري {إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا بِآيَاتِنَا سَوْفَ نُصْلِيهِمْ نَارًا كُلَّمَا نَضِجَتْ جُلُودُهُم بَدَّلْنَاهُمْ جُلُودًا غَيْرَهَا لِيَذُوقُوا الْعَذَابَ ۗ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَزِيزًا حَكِيمًا} [النساء : 56] مصير الذين كفروا بآيات الله المنتشرة في الكون والذين استهتروا بالآيات المكتوبة في القرآن الكريم كالح أغبر، نتيجة عنادهم في الخضوع لخالق السموات والارض والتسليم له، وعدم التقبل لمعاني الآيات والعمل بها،  ونتيجة اصرارهم على رمي كل ذلك جانبا، واعتماد ما جادت به قرائحهم بالاستغناء عن مخرجات هذه الآيات من أحكام ومفاهيم وتوجيهات . لقد توعد رب العزة هؤلاء الكفار بعذاب النار الذي يشوي الجلود، والتي تستبدل بأخرى عند احتراقها ،حيث تكون الجلود هي موضع الاحساس بالألم والعياذ بالله.  ويقول المتحذلقون ان الجلد اذا احترق ينعدم الاحساس فلا معنى لخلوده في جهنم والاية ترد عليهم بان الله يجدد تلك الجلود؛ وهو اعلى انواع الاعجاز العلمي في القران الكريم . إن الله ذو العز المطلق والقوة المطلقة ادرى بما اكتسبه هؤلاء من إثم الكفر بحقه فهو العزيز، وهو الادرى بنوعية العقاب الذي يستحقونه وهو الحكيم . واسعد الله اوقاتكم وتقبل طاعتكم .?