• Home »
  • أخبار »
  • مبادرة سمو الشيخة فاطمة بنت محمد بن زايد تدشن إنتاج “مزارع ميرة” في أفغانستان

مبادرة سمو الشيخة فاطمة بنت محمد بن زايد تدشن إنتاج “مزارع ميرة” في أفغانستان

مبادرة سمو الشيخة فاطمة بنت محمد بن زايد تدشن إنتاج “مزارع ميرة” في أفغانستان

دشنت مبادرة سمو الشيخة فاطمة بنت محمد بن زايد لتطوير الريف الأفغانيأول إنتاج لـ“مزارع ميرة” في أفغانستان من الفواكه المجففة والمكسرات بالإضافةإلى الزعفران.تتم التعبئة في عبوات أنيقة في دولة الإمارات العربية المتحدة وتحديدا في إمارة دبي حيث تهدف المبادرة إلىخلق فرص عمل للنساء القرويات والمعوزات في أفغانستان، ودعمهن في مجالات الصحة وتعليم أبنائهن.

وتمكن مشروع “مزارع ميرة” من توفير أفضل وأجود أنواع الزعفران والفواكه المجففة والطازجة والمكسرات والمواد الغذائية من المزارع الأفغانية ، والتي تتميز بكونها عضوية وطبيعية ويتم قطفها يدوياكما يمكن شراء هذه المنتجات الطبيعية في الإمارات عبر الموقع الالكتروني: www.mirafarms.com

ويأتي تدشين هذه المبادرة في إطار المشاريع التنموية والإنسانية التي تشرف عليها “مبادرة فاطمة بنت محمد بن زايد” منذ أكثر من 12 عاما بهدف تمكين المرأة الأفغانية وتزويدها بمصادر مستدامة للدخل وتعزيز فرص حصولها على التعليم والتنمية الإجتماعية، الرعاية الطبية، المياه النظيفةوالإصلاحات الاقتصادية.

بهذه المناسبة قال مايوند جبارخيل المدير التنفيذي لمبادرة الشيخة فاطمة بنت محمد بن زايد: “نجحت المبادرة حتى الآن بدعم أكثر من 100 ألف شخص في أفغانستان بشكل مباشر وغير مباشر، إضافةً إلى فرص التعليم والحصول على الرعاية الصحية المجانية. حيث وفرت فرص عمل لأكثر من 8000 حرفي أفغاني، 70 بالمئة منهم من النساء. وأشرفت على تسهيل دخول أكثر من 15,000 طفل إلى المدارس المحلية، وعلاج أكثر من 70,000 موظف وعائلاتهم في المستشفيات.

 

وأضاف:”كما أطلقت المبادرة مشروع “Zuleya” للتجارة الإلكترونية في دولة الإمارات لبيع السجاد المصنوع يدويا ومنتجات الحياة العصرية التي يتم تصنيعها في أفغانستان بهدف إعادة استثمار جميع الأرباح في دعم مشاريع المبادرة. وبالإضافة إلى عرض منتجاتها في صالات العرض في جميع أنحاء الدولة، ستطلق “Zuleya” أيضا منصة للتجارة الإلكترونية لزيادة تواجدها العالمي وتوفير منتجات يدوية تحافظ على عراقة المهارات الحرفية ودعم المجتمعات وضمان مستقبل أفضل للأجيال القادمة.