مقال اليوم “أنتن للحياة حياة” بقلم سحر حمزة

“أنتن للحياة حياة”

بقلم سحر حمزة

هكذا خاطب   سمو الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط بعجمان الموظفات بمناسبة يوم المرأة العالمي مطلع مارس الجاري و التي دونها في تغريدة نشرت  عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “التويتر” بمناسبة يوم المرأة العالمي بكلمات كالسحر كان لها  أثر بالغ في قلوب النساء اللواتي  قرأنها ممن يعرفنه  عن كثب مثل موظفات دائرة البلدية والتخطيط بعجمان  التي يرأسها أو المواطنات في إمارة عجمان وغيرهن من النساء من كافة الجنسيات في سائر إمارات الدولة والتي قال فيها :تحية تقدير وإجلال أرسلها للمرأة أماً وأختاً وابنة وزوجة عاملة وربة بيت، فأنتن للحياة حياة وعالم لا يعرف الصعب ولا يقنع بالمستحيل.

هذه الكلمات لها تعبر عن ألف كلمة ولها في التفسير مئات المعاني   من رجل قدير خرج للحياة من رحم امرأة وتربى في حضنها وتعلم منها  ورضع الولاء ومعاني الحب والوفاء  والانتماء لوطن غال له موقعه بين دول العالم  وأخرج للعالم رجال أشاوس أشداء لهم بصمة واضحة بالحياة.

هذا الشيخ الإنسان الذي أعترف  على الملأ بقوة المرأة ودوره بالحياة وعزز ذلك تأكيدا منه بأنه يحترم المرأة سواء كانت ابنة أو زوجة أو أخت وأم وعاملة وزميلة عمل يدل على رقي وحضارة وتربية وخلق رفيع ،وهو مدرسة عظيمة في الخلق والدبلوماسية وحسن التعامل مع الجميع ومدلولات كبيرة على تقبله للآخر وأن كان امرأة من خارج حدود وطنه ،هذا الرجل ليس كاي رجال الإمارات فقد تعلم دروس زايد الخير  في تحفيزه للمرأة وأستقى من رئيس الدولة طرق الدبلوماسية الراقية مع الجميع وتبنى أفكار النساء المبدعات وحفزهن على مواصلة إبداعهن وهو سبب في  إيصال موظفات الدائرة إلى أعلى مراتب العلم والإبداع والابتكار في عملهن .

هو الذي قطف من بستان الإمارات كل ورد جميل وزرع كل شجرة معطاء ثمرا محملا  بالخير والعطاء الذي لا ينبض ،وحلق بكلماته مثل طير يجوب الفضاء ليصل فكره للجميع عبر موقع يتابعه الملايين لإنه يعشق التحليق ليرى أصداء عمله في كل الأرجاء وبين كل أصناف البشر وخاصة النساء منه تعلمنا حب عجمان وبشموخ شيوخ إمارة واعدة  تعلو الراية خفاقة لتمجد تضحية شهداءها في  نصب تذكاري في حديقة العلم وجسد اهتمامه بالرياضة والشباب في تصميم حديقة رياضية بالحميدية ورسم بكل حب ألوان العلم الإماراتي ليخفق في أصقاع المدينة ومناطقها ويؤكد دوما أن الولاء والحب بعد الله لرئيس دولة عتيدة ولقيادة ملهمة لها قوتها بين قيادات العالم بفكر نظيف ثاقب ورؤى واضحة تنشد السلام والأمن والإستقرار لكل الشعوب التي تقصدها في أي وقت لتحل ضيفة بأرجاء ها